الرئيسيةاخبار عربية ودوليةاشرف ابو الهول يكشف هدف مشاركة مصر في ورشة البحرين

اشرف ابو الهول يكشف هدف مشاركة مصر في ورشة البحرين

مسيرة ضد ورشة البحرين في فلسطين

القاهرة - هوم نيوز

كشف أشرف أبو الهول مدير تحرير صحيفة الأهرام المصرية، اليوم الثلاثاء، عن هدف مشاركة جمهورية مصر ودولا عربية في “ورشة البحرين” التي تعقد في المنامة؛ لكشف الشق الاقتصادي من “صفقة القرن”.

وقال أبو الهول في حديث عبر قناة الغد تابعه موقع (هوم نيوز) إن القاهرة غير مستريحة تماما لهذا التجمع “ورشة البحرين”، والمسألة بسيطة جدا، موضحا أن الورشة لا تخص الفلسطينيين فقط إنما مصر والأردن ولبنان.

وأوضح المختص في الشأن الفلسطيني، أن “الحل الذي تريده واشنطن ان يكون على حساب الشعوب الأخرى عبر استثمار 28 مليار في الأراضي المحتلة، والباقي في مصر والأردن ولبنان، دون تحديد الجهة التي ستمول”.

وأضاف أن “هذا الاستثمار ليس أموال ستمنح إنما عمل مشروعات في سيناء لتشغيل الفلسطينيين، بغرق العمل وليس الإقامة، وفق المخطط الأمريكي”، مشيرا إلى سعي واشنطن لتوطين اللاجئين في لبنان والأردن.

وأكد أن مصر ذهبت إلى مؤتمر المنامة بتمثيل متدني للاستماع فقط، ولقول كلمة “لا” للطرح الأمريكي، مشددا على تمسك بلاده بسيناء مصرية خالصة، وكذلك رفض الفلسطينيين لهذه المشاريع المشبوهة.

ولفت أبو الهول إلى عدم مشاركة أطرف الصراع الرئيسية في الورشة الأمريكية “الفلسطينيين والإسرائيليين”، منوها إلى أنه لا أحد يعرف ما الذي سيطرح والجميع سيذهب من أجل الاستماع وإبداء الرأي.

واعتبر الصحفي المصري الكبير أن صفقة القرن “ولدت ميتة ولن تستمر”، لافتا إلى أن الساسة الأمريكيين الذين عملوا سابقا بملف الصراع الفلسطيني الإسرائيلي يسخرون من طرح فريق الرئيس دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط والذي يقوده جارد كوشنر صهره وكبير مستشاريه.

المصدر: قناة الغد
حسام عماد احمد
حاصل على بكالوريوس تجارة، كاتب متنوع، اجتماعي، رياضي، ثقافي، سياسي، وكل ما يهم ويفيد المجتمع كافه، وباحث تاريخي عاشق للقراءة والكتابة، مغرد في حقول العلم والمعرفة . عنوان المكتب: الطابق الأول - برج الاتحاد - شارع عمر المختار - غزة - فلسطين رقم الهاتف :0594862589 الإيميل : ahmed@home4news.com

إخلاء مسئولية: جميع المقالات والأخبار المنشورة في الموقع مسئول عنها محرريها فقط، وإدارة الموقع رغم سعيها للتأكد من دقة كل المعلومات المنشورة، فهي لا تتحمل أي مسئولية أدبية أو قانونية عما يتم نشره.