Homeاخبار عربية ودوليةالفرا: هذا ما تريده فلسطين من الاتحاد الأوروبي

الفرا: هذا ما تريده فلسطين من الاتحاد الأوروبي

بروكسل - هوم نيوز

أكد سفير فلسطين لدى الاتحاد الأوروبي عبد الرحيم الفرا، اليوم الأربعاء، أن القيادة الفلسطينية تريد من الاتحاد الأوروبي أن يلعب دورا أساسيا وفاعلا في عملية السلام.

أكد سفير فلسطين لدى الاتحاد الأوروبي عبد الرحيم الفرا، اليوم الأربعاء، أن القيادة الفلسطينية تريد من الاتحاد الأوروبي أن يلعب دورا أساسيا وفاعلا في عملية السلام.

وقال الفرا في حديث إذاعي:” نطالب الاتحاد الأوروبي أن يلعب الدور الأساسي والفعال، وطالبناه بذلك، وقلنا له أن الإدارة الأمريكية لم تعد طرفا مؤهلا لرعاية عملية السلام”.

وأضاف الفرا: ” نشكر الاتحاد الأوروبي على مواقفه من ادانة للاستيطان ورفضه ممارسة حكومة الاحتلال ودعمه المادي للمؤسسات الفلسطينية، مستدركا ” لكن ما نريده أن يكون له دور أساسي وفاعل في صنع السلام”.

في سياق آخر، قال الفرا إننا كنا نعول على موقف أكبر من الاتحاد الأوروبي بشأن إغلاق المؤسسات الفلسطينية في مدينة القدس.

وأشار الفرا إلى أن الاتحاد الأوروبي تأسف كثيرا على عدة أمور تقوم بها دولة الاحتلال، مشيرا إلى أن الإعراب عن الأسف دائما تضرب به إسرائيل عرض الحائط .

وتابع الفرا:” كنت أتوقع أن تكون هناك رسالة رسمية من مؤسسات الاتحاد الأوروبي ومن السيدة فريدريكا موغيريني توجه إلى حكومة الاحتلال يطالبون فيها بإعادة فتح المؤسسات الفلسطينية في القدس الشرقية.

وأوضح الفرا أننا نسعى من أجل أن يقوم الاتحاد الأوروبي بتوجيه هذه الرسالة , مضيفا أن “هذا ما تواصلت به شخصيا مع الاتحاد الأوروبي.

، اليوم الأربعاء، أن القيادة الفلسطينية تريد من الاتحاد الأوروبي أن يلعب دورا أساسيا وفاعلا في عملية السلام.

وقال الفرا في حديث إذاعي:” نطالب الاتحاد الأوروبي أن يلعب الدور الأساسي والفعال، وطالبناه بذلك، وقلنا له أن الإدارة الأمريكية لم تعد طرفا مؤهلا لرعاية عملية السلام”.

وأضاف الفرا: ” نشكر الاتحاد الأوروبي على مواقفه من ادانة للاستيطان ورفضه ممارسة حكومة الاحتلال ودعمه المادي للمؤسسات الفلسطينية، مستدركا ” لكن ما نريده أن يكون له دور أساسي وفاعل في صنع السلام”.

في سياق آخر، قال الفرا إننا كنا نعول على موقف أكبر من الاتحاد الأوروبي بشأن إغلاق المؤسسات الفلسطينية في مدينة القدس.

وأشار الفرا إلى أن الاتحاد الأوروبي تأسف كثيرا على عدة أمور تقوم بها دولة الاحتلال، مشيرا إلى أن الإعراب عن الأسف دائما تضرب به إسرائيل عرض الحائط .

وتابع الفرا:” كنت أتوقع أن تكون هناك رسالة رسمية من مؤسسات الاتحاد الأوروبي ومن السيدة فريدريكا موغيريني توجه إلى حكومة الاحتلال يطالبون فيها بإعادة فتح المؤسسات الفلسطينية في القدس الشرقية.

وأوضح الفرا أننا نسعى من أجل أن يقوم الاتحاد الأوروبي بتوجيه هذه الرسالة , مضيفا أن “هذا ما تواصلت به شخصيا  مع  الاتحاد الأوروبي.